الدكتور محمد العرفج، الرئيس التنفيذي لمجموعة "معارف للتعليم والتدريب"

تاريخ النشر : 17/09/2020 09:24 ص

مباشر نيوز:

الدكتور محمد العرفج، الرئيس التنفيذي لمجموعة "معارف للتعليم والتدريب"

  1. كيف كانت تجربة "معارف" في إجراء جلسات التعليم عن بعد خلال العام الدراسي الجديد؟

تعتبر "معارف للتعليم والتدريب" أحد أكبر مالكي ومشغلي المدارس الخاصة في المملكة العربية السعودية بمساريها الوطني والعالمي. ونجحنا بعون الله بالارتقاء بمستويات تقديم التعليم عن بعد في بداية العام الدراسي الجديد، وبإرساء معايير جديدة لمنظومة التعليم عن بعد في المملكة العربية السعودية بانتظام الجدول الدراسي وفق المخططات بدءا من اليوم الاول للعام الدراسي ومع مضي أسبوع واحد على انطلاقة العام الدراسي الجديد  قدمنا  أكثر من 23 ألف محاضرة حية للطلبة عبر الإنترنت، الأمر الذي يلقي الضوء على تطور وثبات البنية التحتية الرقمية والتقنية التي تتمتع بها المجموعة.

  1. كيف استجاب الطلبةوأولياء أمورهم للبرنامج؟

حقق برنامجنا للتعليم عن بعد نجاحاً واسعاً وحظي بتقدير الطلبة وأولياء الأمور. وعبر أولياء الأمور عن إعجابهم باستمراريتنا في تقديم التعليم عالي الجودة مع تجنب زيادة عدد الطلبة في جلسات التعليم عن بعد. وقد أثمر توحيد جهود فريق العمل بتحقيق معدل مرتفع لرضا أولياء الأمور بنسبة 93%، بما يؤكد على تميز "معارف" في توفير جلسات التعليم عن بعد.

  1. ما هي المخاوف الرئيسية التي راودت الطلبة وأولياء الأمور، وكيف عملتم على معالجتها، بما في ذلك الحسومات على الرسوم الدراسية؟

نجحنا في معالجة مخاوف أولياء الأمور والطلبة والمتعلقة بتقديم التعليم عن بعد، وكيف سيكون مستقبل التعليم. وتم دمج منصتنا التعليمية (بوابة معارف التعليمية) مع منظومة برامج أوفيس 365 بما في ذلك "مايكروسوفت تيمز" لتأمين بث جلسات التعليم الحية. وعملنا على إضافة العديد من الخدمات التعليمية المقدمة عن بعد، وتحميل المكتبة التعليمية المزودة بكافة الموارد الضرورية للوصول إليها في أي وقت. ولتخفيف الضغوط المالية، أعلنا عن إطلاق مبادرة الإعفاء من الرسوم الدراسية لأسر طلابنا بنسب تتراوح بين 10% حتى 100% في مدارسنا( "المنارات"،  الفيصلية الإسلامية"،  "الروابي الخضراء العالمية"،  "نور الإسلام")

  1. ما هي الاستعدادات التي طبقتها "معارف" في الفترة التي تسبق العام الدراسي الجديد لتنظيم التعلم الإلكتروني؟ هل تضمنت جلسات تدريب المعلمين؟

بناءً على نجاح تجربتنا في التعليم عبر عن بعد العام الماضي، صممنا بعناية فائقة خطة تجمع بين جلسات التعليم عن بعد والتفاعلية مع الأخذ بعين الاعتبار وقت جلوس الطلبة أمام الشاشات خلال التعليم  عن بعد. ويتضمن جدول برنامجنا للتعليم عن بعد التعليم المتزامن وغير المتزامن. ويتم تقديم معظم جلسات التعليم بأسلوب متزامن حيث يتفاعل فيه المعلمون داخل الصفوف الدراسية مع الطلبة في المنزل في وقت واحد. ولضمان استعداد الطلبة وأولياء الأمور للفصل الدراسي الجديد، نظمنا جلسات توجيه وإرشاد مفصلة  عن بعد تشتمل على اجراءات   التعليم عن بعد وطريقة إعداد الجداول. وحرصنا على مشاركة سياساتنا وتوجيهاتنا المعنية بالتعليم عن بعد مع الطلبة وأولياء الأمور قبل بدء العام الدراسي.

  1. ما أبرز الدروس المكتسبة خلال هذا الفصل، ومتى طبقتم التعليم عن بعد لأول مرة؟ وهل قاد إلى نشوء منهجيات جديدة؟

تتطور منظومة التعليم بوتيرة متسارعة أكثر من أي فترة شهدناها خلال التاريخ الحديث، وتحمل التقنيات المتطورة متسارعة الظهور مفاتيح مستقبل التعليم، لذلك تواصل "معارف" سعيها نحو التميز في تقديم التعليم. وقدمنا العديد من خدمات التعليم عن بعد بما في ذلك قنوات قنوات الدعم التقني (طلبات الدعم من خلال  بوابة معارف التعليمية، البريد إلكتروني، مجموعات المحادثة عبر تطبيق الواتساب، والمكالمات الهاتفية)، وذلك لدعم الطلبة خلال جلسات التعليم عن بعد.