فريق الإدارة

تحرص إدارة معارف على انتقاء الكوادر المؤهلة تأهيلاً عالياً والتي تتمتع بسمات شخصية تؤهلها لقيادة عجلة التطور المستمر بفكر مستنير وعقل متفتح لتقبل كل الأفكار وتقييمها لاختيار الأنسب منها.

لذلك فإن جميع العاملين في معارف يسعون لتحقيق الأهداف التالية:

  • تقديم خدمات متميزة.
  • تعزيز المشاركة المجتمعية.
  • توفير بيئة علمية تربوية حافزة للإبداع.
  • بناء شخصية الطالب القادر على أن يكون إيجابياً.
  • تحقيق الريادة لأعمال معارف وبرامجها ومتابعة الخبرات الناجحة.

إن نجاح معارف للتعليم والتدريب في بناء نظام تعليمي متكامل يستلزم تحقيق العلاقة الأكاديمية الواعية بين الطالب وأستاذه من خلال الموازنة بين الإرشاد الأكاديمي المستمر من جهة واعتماد الطالب على نفسه في التفاعل لاكتساب المهارات التعليمية والتدريبية التي تؤهله للنجاح دائماً من جهة أخرى.

ولا شك أن بناء منظومة إدارية قادرة على تحقيق الأهداف التعليمية والتدريبية  يظل هاجساً وهدفاً وتحدياً إدارياً دائماً.

تحرص إدارة معارف على انتقاء الكوادر المؤهلة تأهيلاً عالياً والتي تتمتع بسمات شخصية تؤهلها لقيادة عجلة التطور المستمر بفكر مستنير وعقل متفتح لتقبل كل الأفكار وتقييمها لاختيار الأنسب منها.

لذلك فإن جميع العاملين في معارف يسعون لتحقيق الأهداف التالية:

  • تقديم خدمات متميزة.
  • تعزيز المشاركة المجتمعية.
  • توفير بيئة علمية تربوية حافزة للإبداع.
  • بناء شخصية الطالب القادر على أن يكون إيجابياً.
  • تحقيق الريادة لأعمال معارف وبرامجها ومتابعة الخبرات الناجحة.

إن نجاح معارف للتعليم والتدريب في بناء نظام تعليمي متكامل يستلزم تحقيق العلاقة الأكاديمية الواعية بين الطالب وأستاذه من خلال الموازنة بين الإرشاد الأكاديمي المستمر من جهة واعتماد الطالب على نفسه في التفاعل لاكتساب المهارات التعليمية والتدريبية التي تؤهله للنجاح دائماً من جهة أخرى.

ولا شك أن بناء منظومة إدارية قادرة على تحقيق الأهداف التعليمية والتدريبية  يظل هاجساً وهدفاً وتحدياً إدارياً دائماً.